facebook twitter youtube instagram rss

استئناف الدروس العلمية الدائمة المقامة في جامع الراجحي بحي شبرا (جدول 
الدروس)

فتاوى في حكم الاحتفال بما يسمى عيد الحب
فضيلة الشيخ : انتشر بين فتياننا وفتياتنا الاحتفال بما يسمى "عيد الحب" أو "فلنتاين داي" وهو اسم قسيس يعظمه النصارى يحتفلون به كل عام في الرابع عشر من فبراير ميلادي، ويتبادلون فيه الهدايا والورود الحمراء، ويرتدون الملابس الحمراء . فما حكم الاحتفال به أو تبادل الهدايا في ذلك اليوم، وإظهار ذلك العيد ؟ جزاكم الله خيرًا . الجواب : أولاً : لا يجوز الاحتفال بمثل هذه الأعياد المبتدعة لأنها بدع محدثة لا أصل لها في الشرع فتدخل في حديث عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد" أي مردود على من أحدثه. ثانيًا : أن فيها مشابهة للكفار وتقليدًا لهم في تعظيم ما يعظمونه واحترام أعيادهم ومناسباتهم، وتشبه بهم فيما هو من ديانتهم وفي الحديث: "من تشبه بقوم فهو منهم". ثالثًا : ما يترتب على ذلك من المفاسد والمحاذير كاللهو واللعب والغناء والزمر والأشر والبطر، والسفور والتبرج واختلاط الرجال بالنساء أو بروز النساء أمام غير المحارم ونحو ذلك من المحرمات أو ما هو وسيلة إلى الفواحش ومقدماتها، ولا يُبرر ذلك ما يعللون به من التسلية والترفيه وما يزعمونه من التحفظ فإن ذلك غير صحيح فعلى من نصح نفسه أن يبتعد عن الآثام ووسائلها والله أعلم .
« المزيد
  • كتاب أعجوبة العصر عن حياة الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين رحمه الله »
  • عندما قبل الشيخ رحمه الله رأس ابن الشيخ محمد العريفي »
  • الشيخ المغامسي يتواضع للشيخ ابن جبرين وبعدها يبكي في موعظة رائعة »
  • رحلة الشيخ عبدالله الجبرين رحمه الله العلمية (وثائقي) »