رقم الفتوى (12195)               [ العودة لصفحة الفتاوى الرئيسية » ]
موضوع الفتوى صيام يوم العاشر من محرم فقط
السؤال س: هل يجوز صيام اليوم العاشر من محرم فقط ؟
الاجابـــة

اليوم العاشر هو يوم عاشوراء الذي ورد فضله في حديث أبي قتادة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: صوم يوم عاشوراء يكفر السنة التي قبله وروي أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يصومه قبل الهجرة لأن قريشًا كانت تعظمه وتصومه وروي أنه صام لما هاجر ورأى اليهود تصومه، وما ورد من الترغيب في صيامه يختص باليوم العاشر فقط فمن اقتصر على صيامه عملا بهذه الأحاديث فقد أحسن حيث انتهى إلى ما سمع، لكن روى مسلم في صحيحه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في آخر حياته: لئن بقيت إلى قابل لأصومنَّ التاسع أراد بذلك مخالفة اليهود، وهذا لا يخالف الأحاديث التي وردت في فضل صوم العاشر فالأفضل أن يصوم التاسع والعاشر أو العاشر والحادي عشر، لتحصل مخالفة اليهود .


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين